لكلّ أمر بداية ونهاية وهاقد أنهت طالبات الصفّ الحادي عشر مشروعها في خدمة المجتمع بمرح وإتقان في العمل حيث عمدن إلى رسم العلم اللبنانيّ بإبداع فنيّ نفّذنه على جدران ملعب المدرسة كما  رسمن لوحة تعكس كلّ الموادّ وفيه طيّاتها شكر واضح لكلّ معلّم ومعلّمة ... كل عام وأنتنّ بهمّة عالية ونشاط موجّه .